تعرّف على سبب تسمية شهر رمضان الكريم بهذا الإسم.

شهر رمضان الكريم…

إنه شهر البهجة والسرور والطمأنينة للمسلمين أجمعين.

ومن رحمة اللّه _ سبحانه وتعالى _ أنه جعل هذا الشهر موسم للعبادات زيادةً على العبادات المفروضة في الأيام العادية؛ حيث تضاعف الحسنات وتزداد الأعمال الصالحة فيه، بالإضافة إلى أنه الشهر الذي أُنزل فيه القرآن الكريم.

ولكن… هل تسائلت من قبل لماذا سمّي ذلك الشهر الكريم بهذا الإسم؟!

اختلف العلماء على سبب تسمية شهر رمضان بهذا الإسم…

فمنهم من قالوا أن كلمة رمضان مشتقة من الفعل رمض، ويعني شدة الحر؛ وسمي بذلك لأن شهر رمضان غالبًا ما كان يأتي وقت الرمضاء وهو الوقت الذي يشتد فيه الحر.

ومنهم من قالوا أن كلمة رمضان هي مصدر للفعل رمض بمعنى إحترق وسُمّي بذلك لأن الذنوب تحترق في شهر رمضان.

ومنهم أيضًا من قالوا أن كلمة رمضان جاءت بسبب ما يقاسيه الناس من الجوع والعطش في رمضان؛ حيث كان العرب قديمًا يطلقون على هذا الأمر إرتماضًا.​​​ 

 

نشرت في : ٨‏/٥‏/٢٠١٩ ٣:٢٢ م

برمجة وتصميم Amwally - أموالي 2019